أول من وقف لنصرة الكويت من العرب . قبل 30 عاما

في الذكرى الثلاثين لغزو الكويت، لفت نشطاء بشكل خاص إلى الدور السعودي والمصري الهام في الوقوف ضد الاحتلال العراقي للكويت، مشيرين إلى مشاركة القاهرة العسكرية في تحرير هذا البلد.

واستعرض عدد من النشطاء ما جرى في القمة العربية التي انعقدت بالقاهرة في 15 أغسطس 1990، التي دانت غزو الكويت، وطالبت العراق بسحب قواته على الفور، واستجابت لطلب سعودي بإرسال قوة عربية مشتركة إلى الخليج.

وشددت بعض الأصوات على موقف مصر من احتلال الكويت، وشدد أحدها على أن القاهرة كانت أول عاصمة اعترضت على احتلال الكويت، وأرسلت قوات لتحريرها.

ولفت آخر إلى دور مصري مماثل أكثر قدما، ويتمثل في موقف الزعيم الراحل جمال عبد الناصر من سعي العراق في عهد عبد الكريم قاسم إلى ضم الكويت، حيث رفضت القاهرة حينها ما بُيت، بشدة وتوعدت بإرسال قوات للدفاع عن الكويت.

كما نوه بعض النشطاء بما قام به قادة دول الخليج تجاه تلك الكارثة، مشيرين إلى أنهم “تجاوزوا تلك الظروف القاهرة بحكمة وبتكاتف الجميع نصرة للكويت”. 

المصدر: RT

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد