الخارجية الروسية تشير إلى مصدر التهديد السيبراني

0 28

قال نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف، إن معظم الأنشطة المعلوماتية الخبيثة، تأتي من الأراضي الأمريكية.

وأضاف نائب الوزير: “وفقا لتقييمات الشركات الأجنبية والروسية الرائدة في مجال أمن المعلومات، تأتي معظم التهديدات السيبرانية، وكذلك معظم الأنشطة الخبيثة في المجال المعلوماتي، من أراضي الولايات المتحدة”.

وتابع الدبلوماسي الروسي: “يمكن أيضا التذكير، بتقرير لجنة مجلس الاتحاد المؤقتة لحماية سيادة الدولة ومنع التدخل في الشؤون الداخلية لروسيا، الصادر بتاريخ 15 يوليو 2020، والذي قدم إحصائيات عن تعرض الموارد المعلوماتية الروسية لهجمات سيبرانية، أثناء التصويت على تعديلات الدستور الروسي في صيف عام 2020 “.

وبالنسبة لهجمات الحرمان من الخدمات (Denial of Service Attacks)، فقد تم تسجيل العديد منها انطلاقا من أراضي الولايات المتحدة، وألمانيا وبريطانيا، وسنغافورة وتايوان، وأوكرانيا وبعض بلدان رابطة الدول المستقلة.

المصدر: نوفوستي

Comments
Loading...