اكتشاف مقبرة جماعية غريبة مع آلاف الجثث المحشورة في حفر دائرية!

0 95

اكتُشفت مقبرة قديمة تحتوي على أكثر من 1500 جثة محطمة وموضوعة في مقابر دائرية مفتوحة في اليابان.

https://cdni.rt.com/media/pics/2020.08/l/5f4628704c59b74790335a4e.PNG

وتقع المقبرة في مدينة أوساكا ويعود تاريخها إلى فترة Edo، التي امتدت من بداية القرن السابع عشر وحتى منتصف القرن التاسع عشر.

وشهدت فترة Edo حكم اليابان لمئات السنين في ظل حكومة عسكرية إقطاعية، تسمى “توكوغاوا شوغون”.

ويقوم مجلس مدينة أوساكا التعليمي وجمعية التراث الثقافي للمدينة، بالتنقيب في المنطقة التي عُثر فيها على المقبرة منذ عام 1991.

وقالت مدينة أوساكا في بيان: “البقايا التي نُقّب عنها، بما في ذلك عظام بشرية، في طور الفرز والتحليل حاليا. وبالإضافة إلى البشر، دُفنت الحيوانات أيضا في المقبرة، مع أكثر من أربعة خنازير في الجزء الشمالي من المقبرة، كما يوج هناك حصانان في الجزء الجنوبي. كما عُثر على عظم قطة في هيكل عظمي”.

ويُعتقد أنها “مقبرة أوميدا” في المدينة، وهي واحدة من سبعة مواقع دفن تاريخية يقال إنها تحت المدينة.

ويقع الموقع بالقرب من محطة رئيسية، ما يجعله المكافئ في اليابان لإيجاد مقبرة كبيرة بجوار محطة “غراند سنترال” في نيويورك أو كينغز كروس في لندن.

ويبدو أنها كانت مقبرة لعامة الناس بسبب عدم وجود بضائع جنائزية. ولكل قبر دائري عدة جثث منحنية في حفرة واحدة.

وتشير مثل هذه المدافن الجماعية إلى أن الناس ماتوا جميعا في الوقت نفسه تقريبا، أثناء كارثة طبيعية أو جائحة.

وعُثر على الهياكل العظمية أثناء أعمال التطوير في المدينة اليابانية، وما تزال الخطط جارية لبناء ناطحات سحاب فوق المدفن.

ومن المحتمل أن تُجمّع الجثث القديمة ويعاد دفنها في مكان مختلف.

المصدر: ذي صن

Comments
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More