تسجيل أول حالة شفاء من مرض الإيدز دون أدوية أو جراحة

0 103

أعلن باحثون فى دراسة نشرتها صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، الأربعاء، شفاء أول حالة مصابة بـ الإيدز دون الخضوع لعملية زرع النخاع أو حتى تناول أدوية ، وهي لامرأة مصابة بالمرض منذ عام 1992.

وتمكنت أجساد 63 شخصا إضافيا، شملتهم الدراسة ذاتها، من السيطرة على العدوى دون أدوية؛ حيث تبين أن فيروس الإيدز تم عزله فى الجسم بطريقة منعته من التكاثر، وتم نشر الدراسة فى مجلة نيتشر العلمية.

وتشير الدراسة إلى أن هؤلاء الأشخاص ربما حققوا ما وصف بأنه “علاج وظيفى”.

وبحسب الأبحاث، فقد تبين أن هناك آلية جديدة يمكن للجسم من خلالها كبح فيروس الإيدز، وتمكن العلماء من تحديدها مع التقدم الذى حققه علم الوراثة على مدى السنوات السابقة، وفقا لموقع قناة الحرة الأمريكى.

واكتسبت المريضة المتعافية، لورين ويلينبيرج (66 عاما)، شهرة كبيرة بين الباحثين لتمكن جسدها من كبح الفيروس على مدى عقود بعد التحقق من إصابتها بالإيدز فى 1992.

وخلال الدراسة، قام الباحثون بتحليل 1.5 مليار خلية دم من السيدة، ولم يجدوا أى أثر لفيروس الإيدز، حتى باستخدام تقنيات جديدة متطورة تتمتع بالقدرة على تحديد موقع الفيروس داخل الجينوم.

وتعتبر عمليات زرع النخاع العظمى مليئة بالمخاطر ما يقلل احتمالية أن تكون خيارا لمعظم المصابين بالإيدز.

Comments
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More