عارضة أزياء تثير الجدل بفوتوسيشن جريء في دبي: ظهرت بلا ملابس

0 251

دافعت عارضة أزياء برازيلية تدعى لوانا ساندين، عن نفسها ضد الانتقادات التي وُجهت لها،

بعد أن ظهرت خلال صور جريئة، وهي عارية الصدر، أثناء تواجدها في صحراء مدينة دبي الإماراتية.

عارضة الأزياء تشارك متابعيها صورها عبر «انستجرام»

وكانت شاركت «لوانا»، البالغة من العمر 27 عاما، متابعيها عبر حسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات «انستجرام»، صورها المثيرة للجدل، وسط صحراء دبي، خلال قضائها عطلة «الويك إند» الخاصة بها.

وخلال الصور ظهرت عارضة الأزياء البرازيلية، وهي مرتدية جيب بيضاء وبها نقوش ملونة مفتوحة الساقين، بينما لم ترتد أي شئ في الجزء العلوي، واعتمدت على ربط رأسها بالشال العربي، تيمنا بتواجدها داخل الصحراء العربية.

غضب على السوشيال ميديا 

الصور أغضبت الكثير من متابعيها، والبعض وجه لها الانتقادات، بدعوى أنها لم تحترم قواعد الملابس الخاصة بالدولة العربية التي تواجدت بها.

الفتاة: لم أقصد الإساءة للدولة العربية

ووفقا للقواعد داخل دولة الإمارات العربية، يعد العري مخالفة للحياء وقد يؤدي إلى السجن في بعض الحالات،

لكن الفتاة أوضحت أنها لم تكن تقصد الإساءة للدولة، وأنها حرصت على تغطية منطقة الصدر بيديها، حسب صحيفة «ديلي ستار» البريطانية.

وكشفت البرازيلية، عن أنها لا تزال تتعرض للانتقادات بسبب صورها من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي،

في عدد من دول العالم، على الرغم من مرور أكثر من أسبوع على نشرها.

وقالت «لوانا»: «لقد كانت صوري من ضمن الأفضل التي التقطتها على الإطلاق، لكنني لم أقصد إحراج أي شخص،

وكنت حريصة على تغطية الجزء العلوي بيدي، احتراما لسيادة الدولة وعاداتها، لكن الناس لا يزالون يشنون عليّ حملات الهجوم والانتقادات».

 
Comments
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More