يونايتد يفتتح موسمه بخسارة أمام كريستال بالاس على أولد ترافورد

0 43

افتتح مانشستر يوناتيد موسمه بخسارة مفاجئة أمام كريستال بالاس بثلاثية.

وفاز كريستال بالاس على مانشستر يونايتد بثلاثة أهداف مقابل هدف على ملعب “أولد ترافورد”، ضمن مباريات الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي.

سجل أندروس تاونسيند هدفا وويلفريد زاها هدفين لكريستال بالاس، فيما سجل دوني فان دي بيك هدف مانشستر يونايتد

سجل أندروس تاونسيند هدفا وويلفريد زاها هدفين لكريستال بالاس، فيما سجل دوني فان دي بيك هدف مانشستر يونايتد الوحيد.

الفوز يرفع رصيد كريستال بالاس للنقطة السادسة في المركز الثاني، فيما يتجمد رصيد مانشستر يونايتد عند صفر من النقاط من مباراة واحدة.

التشكيل

دانييل جيمس بدأ في التشكيل الأساسي لمانشستر يوناتيد، فيما تواجد فوسو مينساه كظهير أيمن.

في المقابل بدأ ويلفريد زاها وجوردان أيو في هجوم كريستال بالاس للقاء

وصف المباراة

لم يحتج كريستال بالاس سوى سبع دقائق كي يسجل الهدف الأول. عرضية من جيفري شلوب، قابلها أندروس تاونسيند بلمسة في مرمى دافيد دي خيا مسجلا الهدف الأول.

تاونسيند سدد مرة أخرى في الدقيقة الـ12 لكن بجانب القائم هذه المرة.

محاولات مانشستر

مانشستر يونايتد دخل المباراة رويدا رويدا وحاول التعويض.

بول بوجبا سدد في الدقيقة الـ22 لكن في يد جوايتا.

وفي الدقيقة الـ23 سدد ماكتوميناي أيضا، لكن مرت بجانب القائم بقليل.

وطالب مانشستر يونايتد بركلة جزاء في الدقيقة الـ40 لصالح بوجبا، لكن تقنية الفيديو أمرت باستئناف اللعب.

وكاد كريستال بالاس يختم الشوط الأول بهدف ثاني بعد اختراق من جوردان أيو ثم تصويبة قوية، لكن دي خيا حولها إلى ركنية بصعوبة، لينتهي الشوط الأول بتقدم كريستال بالاس بهدف.

الشوط الثاني

أولي جونر سولشاير بدأ الشوط الثاني بأولى تبديلاته ودخول ماسون جرينوود بدلا من دانييل جيمس.

كريستال بالاس كان الأخطر مع بداية الشوط الثاني أيضا. أيو سدد في الدقيقة الـ47 وأمسك بها دي خيا.

ثم سدد تاونسيند في الدقيقة الـ53 فوق المرمى بقليل جدا.

وكاد البديل يدرك التعادل في الدقيقة الـ60. عرضية من فوسو مينساه، قابلها جرينوود برأسية بجانب المرمى.

تدخل جديد

سولشاير تدخل مجددا في الدقيقة الـ67 بدخول دوني فان دي بيك بدلا من بول بوجبا.

وفي الدقيقة الـ70 تحصل كريستال بالاس على ركلة جزاء بعد لمسة يد على فيكتور ليندلوف داخل منطقة الجزاء.

حكم المباراة لجأ لتقنية الفيديو وأكدت القرار. وتقدم جوردان أيو للتسديد، لكن دي خيا تصدى للكرة.

تقنية الفيديو تدخلت مجددا وأظهرت تقدم دي خيا عن الخط، ليقرر الحكم إعادة ركلة الجزاء.

ويلفريد زاها سدد الركلة بنفسه هذه المرة وسجل الهدف الثاني لكريستال بالاس في الدقيقة الـ73.

روي هودجسون تدخل هنا وأجرى أول تبديلاته بدخول إيبيريتشي إيزي بدلا من جيفري شلوب في الدقيقة الـ75.

مانشستر يونايتد قلص الفارق في الدقيقة الـ80 عن طريق البديل فان دي بيك. كرة وصلت إلى الهولندي داخل منطقة الجزاء، والذي سددها مباشرة مسجلا الأول في أول مبارياته الرسمية مع الفريق.

على الفور قرر سولشاير هنا مشاركة أوديون إيجالو بدلا من فوسو مينساه لمزيد من الضغط في الدقيقة الـ81.

ووقتما حاول يونايتد التعويض، كان كريستال بالاس يقتل المباراة بهدف ثالث.

ميتشي باتشاوي شارك بدلا من جوردان أيو في الدقيقة الـ82.

وفي الدقيقة الـ85 أضاف ويلفريد زاها الهدف الثالث بتصويبة من خارج منطقة الجزاء، لينهي المباراة تماما.

لوكا ميليفوجيفيتش كان آخر تبديلات كريستال بالاس في الدقيقة الـ88 بدلا من جيمس ماكارثي، ولينتهي اللقاء بفوز كريستال بالاس بثلاثة أهداف مقابل هدف.

فوز هو الرابع تاريخيا لكريستال بالاس على مانشستر يونايتد في أرضه منذ بداية تاريخ مباريات الفريقين.

الفوز يرفع رصيد كريستال بالاس للنقطة السادسة في المركز الثاني، فيما يتجمد رصيد مانشستر يونايتد عند صفر من النقاط من مباراة واحدة.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد